الأربعاء، 3 يونيو، 2009

التعلم الذاتي وتنمية المهارات الوظيفية في الجغرافيا


فاعلية برنامج مقترح قائم على التعلم الذاتي
لتنمية بعض المهارات الوظيفية فى الجغرافيا
لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية بسوهاج

ملخص رسالة دكتوراه

د / خالد عبد اللطيف محمد عمران
مدرس المناهج وطرق تدريس الدراسات الاجتماعية
كلية التربية - جامعة سوهاج
إشراف:
1- أ.د/فارعة حسن محمد سليمان
2- أ.د/أحمد جابر أحمد السيد
3- د/إمام محمد علي البرعي
مشكلة البحث :

تُعد قضية الوظيفية فى التعليم إحدى التحديات الحقيقية التى يواجهها تعليم وتعلم الجغرافيا فى كل المراحل والمستويات التعليمية ، فالوظيفية طريق لا غنى عنه لكى تصبح دراسة الجغرافيا خبرة مفيدة ذات معنى ومغزى للفرد المتعلم ، كما أن الجغرافيا لن تحظى بمكانة مهمة بين خريطة المناهج الدراسية ما لم تُقدم بصورة وظيفية مفيدة للطلاب وللمجتمع ، فالمجتمعات المعاصرة تشكو من سوء مخرجات التعليم، وأصحاب العمل يطالبون بتعليم أكثر نفعاً ، وتحت وطأة هذه الظروف ينبغى أن يهتم المربون الجغرافيون بالتطبيقات العملية ، وأن يُنمو لدى طلابهم إطاراً واسعاً من المهارات الضرورية التى تعينهم على التعلم فى عصر المعلومات ، وتعينهم أيضاً على دراسة وفهم المشكلات الحقيقية فى مجتمعاتهم وفى العالم من حولهم بصورة موضوعية .
كما أصبح التعلم القائم على اكتساب المهارات أحد المداخل المهمة لتحقيق وظيفية التعليم بصفة عامة ، والتعليم الجغرافى بصفة خاصة ، ووسيلة لانتقال أثر التعلم إلى مستوى التطبيق فى الحياة اليومية والعملية للمتعلم .وتُعد المهارات الوظيفية فى الجغرافيا من المهارات المهمة والضرورية للفرد المتعلم فى عصر المعلومات والثورة التكنولوجية، حيث أنها تساعده على تطبيق ما يتعلمه فى مراحله التعليمية فى ممارسة حياته اليومية والعملية ، كما تساعده فى التكيف وظروفه البيئية ، وتمكنه أيضاً من إيجاد حلول مناسبة للمشكلات الشخصية والاجتماعية التى تواجهه .
كما أن المهارات الوظيفية لها دوراً فعّالاً فى مساعدة المعلمين على بذل قصارى جهدهم لجعل عملية التعلم ذات فائدة كبيرة ومرتبطة بالمواقف الحياتية ، وإتقان المعلمين لهذه المهارات يؤدى إلى سهولة تدريب تلاميذهم عليها ، كما أن إلمام المعلم بهذه المهارات يساعده على نقل أثر التعلم المعرفى فى مجال الجغرافيا إلى واقع الحياة العملية واليومية من حوله .
حيث يتمكن المعلم من خلالها من تطبيق المفاهيم والمهارات الجغرافية المرتبطة بحياته اليومية من ناحية ، والتوصل إلى حلول مناسبة لما يواجهه من مشكلات من ناحية أخرى ، وأصبحت هذه المهارات ضرورة لا غنى عنها لإعداد المواطن المستنير القادر على المشاركة الفعّالة فى قضايا مجتمعه .وبما أن المعلم هو العنصر الفعّال فى العملية التعليمية ، والذى يُنظم ويُنفذ الخبرات التعليمية والأهداف المرجوة ، ونجاحه فى ذلك يتوقف إلى حد كبير على نوع الإعداد الذى يتلقاه فى كليات التربية ، لذلك كان لزاماً على واضعى برامج إعداده ضرورة الاهتمام باكتسابه المهارات الوظيفية التى تؤهله للقيام بعمله ، لكى يستطيع مواجهة مشكلاته ومشكلات مجتمعه ، ومن ثَمّ نقل هذه المهارات إلى تلاميذه وتدريبهم على ممارستها .
وعلى الرغم من ذلك مازال معلمو الجغرافيا يركزون على تزويد المتعلم بكم هائل من المعلومات والحقائق والمفاهيم الموضوعة بين طيات الكتاب المدرسى ، كما لو كان هو الهدف الوحيد لتدريس الجغرافيا ، دون الاهتمام الكافى بالمهارات التى تؤهل المتعلمين للتوافق مع التغيرات والتطورات المعاصرة، وترتب على ذلك عدم شعورهم بقيمة مادة الجغرافيا فى حل المشكلات التى تواجههم فى حياتهم المستقبلية .
وقد أظهرت نتائج مجموعة من البحوث والدراسات أن هناك ضعفاً ملحـوظاً فى مستوى أداء المتعلمين للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا ، وقد أرجعت هذا الضعف إلى عدد من العوامل ، أهمها ضعف مستوى معلمى الجغرافيا أنفسهم فى أدائهم لهذه المهارات ، وعدم إدراكهم ووعيهم للجانب المعرفى المُّكون لها ، ودعت إلى الاهتمام بتنمية هذه المهارات ، وضرورة تضمينها فى برامج إعداد المعلمين .
و أكدت نتائج مجموعة أخرى من البحوث والدراسات على أن هناك ضعفاً ملحوظاً فى مستوى معلمى الدراسات الاجتماعية بصفة عامة ومعلمى الجغرافيا بصفة خاصة فى أدائهم للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا ، وأرجعت هذا الضعف إلى قصور برامج إعداد وتدريب هؤلاء المعلمين ، حيث أنها لا تركز على المهارات الوظيفية فى الجغرافيا، ولا تعطى لها الاهتمام الكافى الذى يضمن تنميتها لديهم .
كما لاحظ الباحث من خلال إشرافه على طلاب التربية العملية ، ومن خلال التطبيق العملى لطرق تدريس الجغرافيا فى معمل التدريس المصغر بالكلية ، أن هناك ضعفاً ملحوظاً فى درجة تمكن طلاب الفرقة الرابعة شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج من أداء المهارات الوظيفية فى الجغرافيا ، علاوة على عدم اكتسابهم للمستويات المعرفية المكونة لهذه المهارات ، بالإضافة إلى أن هناك شعوراً عاماً لدى المشرفين على التربية العملية بعدم الرضا عن مستويات الطلاب المعلمين فى أدائهم لتلك المهارات.
لذا، يحاول البحث الحالى معالجة القصور فى هذه الجوانب من خلال إعداد برنامج قائم على التعلم الذاتى ، يهدف إلى تنمية بعض المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين شعبة الجغرافيا بكلية التربية.

أسئلة البحث :

يجيب البحث الحالى عن السؤال الرئيس التالى"ما فاعلية برنامج مقترح قائم على التعلم الذاتى لتنمية بعض المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية بسوهاج ؟" .وتمثلت الإجابة عن هذا السؤال فى الإجابة عن الأسئلة الفرعية التالية :
1- ما المهارات الوظيفية اللازمة للطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية ؟
2- ما مدى حاجة الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج التدريبية من هذه المهارات؟
3- ما مواصفات البرنامج المقترح لتنمية المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية ؟
4- ما فاعلية هذا البرنامج فى اكتساب الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج للمستويات المعرفية المكونة للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا ؟
5- ما فاعلية هذا البرنامج فى أداء الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج للمهارات الوظيفية أثناء تعليم وتعلم الجغرافيا ؟

أهمية البحث :

ترجع أهمية هذا البحث إلى أنه :
1- يُقدم قائمة بأهم المهارات الوظيفية فى الجغرافيا اللازمة للطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية ، وتدريبهم على استخدامها وممارستها داخل الصف وخارجه ، حتى يتمكنوا من إتقانها من ناحية ، ونقلها إلى تلاميذهم من ناحية أخرى ، ومن ثَمّ تطوير تدريس الجغرافيا .
2- يُقدم برنامجاً قائماً على التعلم الذاتى لتنمية المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية ، يمكن أن يُفيد واضعى برامج إعداد معلمى الجغرافيا .
3- قد يُسهم فى الكشف عن الوسائل الفعّالة لتنمية المهارات الوظيفية فى مجال تدريس المواد الدراسية المختلفة بصفة عامة ، وفى مجال تعليم وتعلم الجغرافيا بصفة خاصة .
4- يُقدِم أدواتِ تقويمٍ تتمثل فى : اختبار تحصيل – اختبار مهارات البحث الجغرافى – بطاقة ملاحظة أداء مهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس – بطاقة ملاحظة بعض مهارات استخدام شبكة الإنترنت ، يمكن الإفادة منها فى تقويم جوانب تعليم وتعلم الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين.

حدود البحث :

التزم البحث الحالى بالحدود التالية :
1- مجموعة من طلاب الفرقة الرابعة شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج – جامعة جنوب الوادى ، للعام الجامعى 2004/2005م .
2- المهارات الوظيفية فى الجغرافيا اللازمة للطلاب المعلمين شعبة الجغرافيا بكلية التربية التالية : مهارات البحث الجغرافى – مهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس (مفهوم الموقع ، مفهوما الاتجاه والتوجيه ، مفهوم الزمن) – مهارات استخدام تكنولوجيا التعليم فى تعليم وتعلم الجغرافيا (مهارات استخدام شبكة الإنترنت) .
3- قياس أثر البرنامج المقترح على :- تحصيل الطلاب المعلمين للمعلومات والحقائق والمفاهيم المتضمنة فى البرنامج والمرتبطة بالمهارات الوظيفية فى المستويات المعرفية المختلفة : التذكر– الفهم– التطبيق– التحليل– التركيب – التقويم.
- أداء الطلاب المعلمين شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج للمهارات الوظيفية التالية : مهارات البحث الجغرافى – مهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس (مفهوم الموقع ، مفهوما الاتجاه والتوجيه ، مفهوم الزمن) – مهارات استخدام تكنولوجيا التعليم فى تعليم وتعلم الجغرافيا (مهارات استخدام شبكة الإنترنت) أثناء تعليم وتعلم الجغرافيا .

أهمية البحث :

ترجع أهمية هذا البحث إلى أنه :
1- يُقدم قائمة بأهم المهارات الوظيفية فى الجغرافيا اللازمة للطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية ، وتدريبهم على استخدامها وممارستها داخل الصف وخارجه ، حتى يتمكنوا من إتقانها من ناحية ، ونقلها إلى تلاميذهم من ناحية أخرى ، ومن ثَمّ تطوير تدريس الجغرافيا .
2- يُقدم برنامجاً قائماً على التعلم الذاتى لتنمية المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية ، يمكن أن يُفيد واضعى برامج إعداد معلمى الجغرافيا .
3- قد يُسهم فى الكشف عن الوسائل الفعّالة لتنمية المهارات الوظيفية فى مجال تدريس المواد الدراسية المختلفة بصفة عامة ، وفى مجال تعليم وتعلم الجغرافيا بصفة خاصة .
4- يُقدِم أدواتِ تقويمٍ تتمثل فى : اختبار تحصيل – اختبار مهارات البحث الجغرافى – بطاقة ملاحظة أداء مهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس – بطاقة ملاحظة بعض مهارات استخدام شبكة الإنترنت ، يمكن الإفادة منها فى تقويم جوانب تعليم وتعلم الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين.

إجراءات البحث :

تحددت إجراءات البحث الحالى فى :
1- تحديد المهارات الوظيفية اللازمة للطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية ، وذلك من خلال دراسة تحليلية لكل من :
أ – نتائج البحوث والدراسات السابقة المتصلة بــ :· المهارات الوظيفية فى المواد الدراسية المختلفة .· المهارات الجغرافية .· المهارات الوظيفية فى الجغرافيا .
ب – طبيعة الجغرافيا كعلم وكمادة دراسية ، والاتجاهات الحديثة فى تدريسها ، وعلاقة ذلك بالمهارات الوظيفية .ج – أدوار المعلم المتغيرة .
2- إعداد قائمة مبدئية بالمهارات الوظيفية فى الجغرافيا فى ضوء ما أسفرت عنه الخطوات السابقة ، وعرضها على مجموعة من المحكمين لتحديد المهارات الوظيفية التى يجب أن يتمكن منها الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية .
3– استطلاع أراء الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية حول احتياجاتهم التدريبية من المهارات الوظيفية المتضمنة بالقائمة فى صورتها النهائية .
4 - بناء البرنامج المقترح لتنمية بعض المهارات الوظيفية فى الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية ، فى صورة موديولات تعليمية تعتمد على التعلم الذاتى فى ضوء نتائج الخطوة السابقة ، وعرضه على مجموعة من المحكمين للتأكد من صلاحيته .
5 – إعداد اختبار تحصيلى فى المستويات المعرفية المختلفة المكونة للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا ، وعرضه على مجموعة من المحكمين للتأكد من صلاحيته .
6 – إعداد اختبار مهارات البحث الجغرافى ، وعرضه على مجموعة من المحكمين للتأكد من صلاحيته .
7 - إعداد بطاقة ملاحظة لمهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس ، وعرضها على مجموعة من المحكمين للتأكد من صلاحيتها .
8 - إعداد بطاقة ملاحظة لبعض مهارات استخدام شبكة الإنترنت ، وعرضها على مجموعة من المحكمين للتأكد من صلاحيتها .
9 – اختيار مجموعة البحث من طلاب الفرقة الرابعة فى شعبة الجغرافيا بكلية التربية بسوهاج ، جامعة جنوب الوادى للعام الجامعى 2004/2005م .
10 – إجراء التجربة الاستطلاعية ؛ وذلك لضبط أدوات البحث إحصائياً والتأكد من صلاحيتها للتطبيق.
11 – التطبيق القبلى لأدوات البحث على الطلاب المعلمين مجموعة البحث .
12 – دراسة الطلاب المعلمين مجموعة البحث للبرنامج المقترح .
13 – تطبيق الاختبار التحصيلى ، واختبار مهارات البحث الجغرافى ، وبطاقات الملاحظة على مجموعة البحث ، بعد دراسة البرنامج المقترح " التطبيق البعدى ".
14 – معالجة النتائج إحصائياً ، وتحليلها وتفسيرها.
15 - تقديم التوصيات والمقترحات المناسبة فى ضوء ما أسفر عنه البحث الحالى من نتائج .

نتائج البحث :

توصل البحث الحالى إلى أنه :
1- يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطى درجات الطلاب المعلمين مجموعة البحث فى تحصيلهم للمستويات المعرفية المكونة للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا قبل دراسة البرنامج وبعد دراسته ، لصالح التطبيق البعدى.
2- يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطى درجات الطلاب المعلمين مجموعة البحث فى أدائهم لمهارات البحث الجغرافى قبل دراسة البرنامج وبعد دراسته، لصالح التطبيق البعدى .
3- يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطى درجات الطلاب المعلمين مجموعة البحث فى أدائهم لمهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية فى التدريس قبل دراسة البرنامج وبعد دراسته ، لصالح التطبيق البعدى .
4- يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى (0.01) بين متوسطى درجات الطلاب المعلمين مجموعة البحث فى أدائهم لبعض مهارات استخدام شبكة الإنترنت قبل دراسة البرنامج وبعد دراسته ، لصالح التطبيق البعدى .
5- للبرنامج المقترح درجة مناسبة من الفاعلية فى تحسين أداء الطلاب المعلمين بكلية التربية لبعض المهارات الوظيفية فى الجغرافيا ، وفى اكتسابهم للمستويات المعرفية المكونة لها .

توصيات البحث:

فى ضوء النتائج التى أسفر عنها البحث الحالى ، يمكن تقديم التوصيات الآتية :
1- تضمين المهارات الوظيفية فى المقررات الدراسية التى يدرسها الطلاب المعلمون فى شعبة الجغرافيا بكليات التربية خلال سنوات تعليمهم الجامعى ، والنظر فيما يجب تعليمه منها فى كل سنة دراسية .
2- إتاحة الفرصة للطلاب المعلمين لممارسة مهارات استخدام شبكة الإنترنت والتدريب عليها فى معامل الإنترنت الموجودة فى كليات التربية ، والعمل على إتقانهم لها ، حتى يتمكنوا من متابعة كل جديد فى مجال أساليب وطرق تدريس الجغرافيا ، ويستطيعوا نقلها إلى تلاميذهم فيما بعد .
3- تزويد معلمى الجغرافيا بكل ما هو جديد وحديث فى مجال المهارات الوظيفية وكيفية تدريسها ، وذلك عن طريق عقد دورات تدريبية لهم فى كليات التربية بصفة دورية .
4- الاستعانة بأدوات التقويم التى تم بناؤها واستخدامها فى البحث الحالى وهى ( اختبار تحصيلى – اختبار مهارات البحث الجغرافى – بطاقة ملاحظة أداء مهارات تطبيق بعض المفاهيم الجغرافية – بطاقة ملاحظة أداء بعض مهارات استخدام شبكة الإنترنت ) لتقويم أداء الطلاب المعلمين بشعبة الجغرافيا بكليات التربية للمهارات الوظيفية فى الجغرافيا.
للتوثيق

خالد عبد اللطيف محمد عمران (2005): "فاعلية برنامج مقترح قائم على التعلم الذاتي لتنمية بعض المهارات الوظيفية في الجغرافيا لدى الطلاب المعلمين بكلية التربية بسوهاج"، رسالة دكتوراه، كلية التربية بسوهاج، جامعة جنوب الوادي.